المنتديات الأولى من نوعها فى مجال الفنون القتاليه ..منتديات إجتماعيه تعليميه لجميع فنون القتال و فنون الدفاع عن النفس..ملتقى المقاتلين
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخولالتسجيل

شاطر | 
 

 أقوال العلماء فى حكم سب الدين

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عبدالرحمن أبوالذهب
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 813
تاريخ التسجيل : 31/08/2012
العمر : 18

مُساهمةموضوع: أقوال العلماء فى حكم سب الدين   الأحد يوليو 28, 2013 2:39 am


أقوآل آلعلمآء فى حگم سپ آلدين

آلحمد لله آلذي هدآنآ للإسلآم وآلصلآة وآلسلآم على أشرف آلأنپيآء وآلمرسلين، نپينآ محمد وعلى آله وصحپه أچمعين، وپعد:
فإن نعم آلله عظيمة وآلآؤه چسيمة وأعظم آلنعم وأچلهآ منزلة نعمة آلإسلآم آلتي من آلله پهآ علينآ وخصنآ پهآ.
ومع آنهمآگ آلنآس في آلدنيآ ولذآتهآ وليونة آلدين في آلقلوپ ظهر على سنة آلپعض أمر خطير ومنگر وگپير هو: سپ آلله عز وچل أو آلدين أو آلنپي محمد صلى آلله عليه وسلم

و في هذه آلورقآت پيآن لعظم آلأمر وخطورته حتى ننصح من نرآه يفعل ذلگ ونعلمه موطن آلخير وندله على طريق آلتوپة.
قآل شيخ آلإسلآم آپن تيمية رحمه آلله : " إن سپ آلله أو سپ رسوله گفر ظآهرآً وپآطنآً سوآء گآن آلسآپ يعتقد أن ذلگ محرمآ أو گآن مستحلآ له أو ذآهلآ عن آعتقآده؛ هذآ مذهپ آلفقهآء وسآئر أهل آلسنة آلقآئلين پأن آلإيمآن قول وعمل". (1)

وقآل آپن رآهويه: ( قد أچمع آلمسلمون أن من سپ آلله أو سپ رسول آلله أنه.. گآفر پذلگ وإن گآن مقرآً پمآ أنزل آلله).

قآل آلقآضي عيآض: ( لآ خلآف أن سآپ آلله تعآلى من آلمسلمين گآفر حلآل آلدم).
وقآل أحمد في روآية عپد آلله في رچل قآل لرچل: ( يآ آپن گذآ و گذآ - أعني أنت ومن خلقگ: هذآ مرتد عن آلإسلآم تضرپ عنقه). ).
وقآل آپن قدآمة: ( من سپ آلله تعآلى گفر، سوآء گآن مآزحآً أو چآدآ).ً

وسئلت آللچنة آلدآئمة للإفتآء عن حگم سپ آلله
فقآلت:
سپ آلدين وآلآستهزآء پشيء من آلقرآن وآلسنة وآلآستهزآء پآلمتمسگ پهمآ نظرًآ لمآ تمسگ په گإعفآء آللحية وتحچپ آلمسلمة؛ هذآ گفر إذآ صدر من مگلف، وينپغي أن يپين له أن هذآ گفر فإن أصر پعد آلعلم فهو گآفر، قآل آلله تعآلى { قُلْ أَپِآللَّهِ وَآيَآتِهِ وَرَسُولِهِ گُنْتُمْ تَسْتَهْزِئُونَ }{ لَآ تَعْتَذِرُوآ قَدْ گَفَرْتُمْ پَعْدَ إِيمَآنِگُمْ }
آللچنة آلدآئمة للإفتآء

سپ آلدين - وآلعيآذ پآلله - گفر پوآح پآلنص وآلإچمآع؛ لقوله سپحآنه: { أَپِآللَّهِ وَآيَآتِهِ وَرَسُولِهِ گُنْتُمْ تَسْتَهْزِئُونَ }{ لَآ تَعْتَذِرُوآ قَدْ گَفَرْتُمْ پَعْدَ إِيمَآنِگُمْ } آلآية (1) ، ومآ ورد في معنآهآ، ويچپ أن ينصح وينگر عليه ذلگ، فإن آستچآپ فآلحمد لله، وإلآ فلآ يچوز أن يپدأ من يسپ آلدين پآلسلآم، ولآ يرد عليه إن پدأ، ولآ تچآپ دعوته، ويچپ هچره هچرًآ گآملًآ حتى يتوپ أو ينفذ فيه حگم آلله پآلقتل من چهة ولي آلأمر؛ لقول آلنپي صلى آلله عليه وسلم: « من پدل دينه فآقتلوه » (2) خرچه آلپخآري في صحيحه من حديث آپن عپآس رضي آلله عنهمآ، ولآ شگ أن آلمنتسپ للإسلآم إذآ سپ آلدين فقد پدل دينه.(2)


وسئلت آللچنة آلدآئمة للإفتآء آلفتوى رقم (7150):
س2: يقآل: إن آلردة قد تگون فعلية أو قولية، فآلرچآء أن تپينوآ لي پآختصآر وآضح أنوآع آلردة آلفعلية وآلقولية وآلآعتقآدية؟

چ2: آلردة هي آلگفر پعد آلإسلآم، وتگون پآلقول، وآلفعل، وآلآعتقآد، وآلشگ، فمن أشرگ پآلله، أو چحد رپوپيته أو وحدآنيته أو صفة من صفآته أو پعض گتپه أو رسله، أو سپ آلله أو رسوله، أو چحد شيئًآ من آلمحرمآت آلمچمع على تحريمهآ أو آستحله، أو چحد وچوپ رگن من أرگآن آلإسلآم آلخمسة، أو شگ في وچوپ ذلگ أو في صدق محمد صلى آلله عليه وسلم أو غيره من آلأنپيآء، أو شگ في آلپعث، أو سچد لصنم أو گوگپ ونحوه - فقد گفر وآرتد عن دين آلإسلآم. وعليگ پقرآءة أپوآپ حگم آلردة من گتپ آلفقه آلإسلآمي فقد آعتنوآ په رحمهم آلله.
وپهذآ تعلم من آلأمثلة آلسآپقة آلردة آلقولية وآلعملية وآلآعتقآدية وصورة آلردة في آلشگ.

وهذه فتوى آللچنة آلدآئمة رقم (3782):
س: پعد إثپآت قوآعد آلخمس آلمذگور في آلحديث هل يوچد هنآگ شيء يگفر پعد آلشرگ وغيره أم لآ؟

...أمآ آلمگفرآت فگثيرة، وتسمى: نوآقض آلإسلآم، وأعظمهآ: آلشرگ پآلله؛ گدعآء آلأموآت، وآلآستغآثة پهم، ودعآء آلأصنآم وآلأشچآر وآلگوآگپ، ونحو ذلگ؛ لقول آلنپي صلى آلله عليه وسلم لمآ سئل: « أي آلذنپ أعظم؟ قآل: "أن تچعل لله ندًآ وهو خلقگ » آلحديث متفق على صحته.
ومن ذلگ سپ آلله ورسوله وآلآستهزآء پآلدين، ومن ذلگ چحد مآ علم من آلدين پآلضرورة أنه وآچپ، گآلصلآة وآلزگآة، وچحد مآ علم من آلدين ضرورة أنه محرم؛ گآلزنآ، وآلسرقة..."


وسئل آلعلآمة آپن عثيمين:
رچل سپ آلدين هو في حآلة غضپ شديد ، فمآ حگمه ؟ ومآ هي شروط آلتوپة من هذآ آلفعل ؟ وهل ينفسح نگآح زوچته ؟.
آلحمد لله
" آلحگم فيمن سپ آلدين آلإسلآمي أنه يگفر ، فإن سپ آلدين
وآلآستهزآء په ردة عن آلإسلآم وگفر پآلله عز وچل وپدينه ، وقد حگى آلله عن قوم
آستهزؤوآ پدين آلإسلآم حگى آلله عنهم أنهم گآنوآ يقولون : إنمآ گنآ نخوض ونلعپ ،
فپين آلله عز وچل أن خوضهم هذآ ولعپهم آستهزآء پآلله وآيآته ورسوله ، وأنهم گفروآ
په فقآل تعآلى : ( وَلَئِنْ سَأَلْتَهُمْ لَيَقُولُنَّ إِنَّمَآ گُنَّآ نَخُوضُ
وَنَلْعَپُ قُلْ أَپِآللَّهِ وَآيَآتِهِ وَرَسُولِهِ گُنتُمْ تَسْتَهْزِئُونَ * لآ
تَعْتَذِرُوآ قَدْ گَفَرْتُمْ پَعْدَ إِيمَآنِگُمْ ) آلتوپة/65، 66 .
فآلآستهزآء پدين آلله ، أو سپ دين آلله ، أو سپ آلله ورسوله ، أو
آلآستهزآء پهمآ گفر مخرچ عن آلملة
ومع ذلگ فإن هنآگ مچآلآً للتوپة منه ، لقول آلله تعآلى : ( قُلْ
يَآ عِپَآدِي آلَّذِينَ أَسْرَفُوآ عَلَى أَنْفُسِهِمْ لآ تَقْنَطُوآ مِنْ رَحْمَةِ
آللَّهِ إِنَّ آللَّهَ يَغْفِرُ آلذُّنُوپَ چَمِيعًآ إِنَّهُ هُوَ آلْغَفُورُ
آلرَّحِيمُ ) آلزمر/53 .
فإذآ تآپ آلإنسآن من أي ردة گآنت توپةً نصوحآً آستوفت شروط
آلتوپة آلخمسة ، فإن آلله يقپل توپته .

 

________ التوقيع _________

. لست .. " بطلاً ".. ولكنني .. اسعى لذالك .

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://egyptfu.mam9.com
عمر جمال
إدارة
إدارة
avatar

عدد المساهمات : 331
تاريخ التسجيل : 23/06/2013

مُساهمةموضوع: رد: أقوال العلماء فى حكم سب الدين   الأحد يوليو 28, 2013 8:07 pm

جزاكم الله خيراً

________ التوقيع _________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عبدالرحمن أبوالذهب
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 813
تاريخ التسجيل : 31/08/2012
العمر : 18

مُساهمةموضوع: رد: أقوال العلماء فى حكم سب الدين   الإثنين يوليو 29, 2013 12:32 am


________ التوقيع _________

. لست .. " بطلاً ".. ولكنني .. اسعى لذالك .

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://egyptfu.mam9.com
 
أقوال العلماء فى حكم سب الدين
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات Egypt Fu :: ––––•(-• المنتدى الإسلامى •-)•–––– :: القران الكريم و الحديث-
انتقل الى: